دعاء صغير قابل للاستجابة السريعة

تبليغ
سؤال

يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذا السؤال.

تبليغ
‎إلغاء

احتاج الى دعاء صغير مجرب يستجيبه الله تعالى بمجرد قرائته وترديده مع نفسي ليكون سهل الحفظ

إجابة ( 1 )

    0
    2023-06-22T17:20:07+03:00

    يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذه الإجابة.

    تبليغ
    ‎إلغاء
    ‫‫هذه الإجابة تم تعديلها.

    دعاء قصير يُعتقد أنه مجرب ومستجاب، وهو عبارة عن طلب لتيسير الأمور وإزالة الصعوبات. يمكنك ترديده وتكراره مع نفسك بسهولة. الدعاء هو:

    “اللَّهُمَّ لَا سَهْلَ إِلَّا مَا جَعَلْتَهُ سَهْلًا، وَأَنْتَ تَجْعَلُ الْحَزْنَ إِذَا شِئْتَ سَهْلًا”

    شرح الدعاء هو : “اللهم، لا يوجد سهولة إلا ما جعلته سهلاً، وأنت تجعل الحزن إذا شئت سهلاً”

    تأكد من التركيز والانصراف في الدعاء وترديده بإيمان وثقة بأن الله سيستجيب لك. تكرره بانتظام واستمر على الدعاء بصدق وتوجه، وقد يجيب الله دعائك ويفتح لك الطرق ويسهل لك الأمور بإذنه تعالى.

    لا يوجد وقت محدد أو فترة محددة للدعاء، فإن الدعاء مستحب في جميع الأوقات وفي كل الظروف. ومع ذلك، هناك بعض الأوقات التي يُعتَبَر فيها الدعاء مستجابًا ويكون له أفضلية، ومن هذه الأوقات:

    1. أثناء السجود في الصلاة: يعتبر السجود هو أعلى مكان للعبد عند ربه، ولذا يُوصَى بتكثير الدعاء في هذا الوقت، وإظهار التضرع والخشوع أثناء السجود.
    2. قبل الإفطار: وقت الإفطار قد يكون وقتًا مباركًا، حيث ينصح بالدعاء قبل فتح الصوم واستغلال هذه اللحظة المباركة للدعاء وتضرع إلى الله.
    3. في أوقات الاجتماعات الدعوية: عندما تكون في أجواء دينية واجتماعات دينية مباركة، مثل دروس العلم والمحاضرات الدينية، يكون الدعاء في هذه الأوقات مستجابًا.
    4. آخر ساعة من الجمعة: يوصى بتكثير الدعاء في هذه الساعة المباركة، وذلك وفقًا للأحاديث النبوية التي تشير إلى أن الدعاء في هذا الوقت يستجاب.
    5. في الليالي الوترية: الليالي الوترية هي الليالي الفردية في الأسبوع (الليلة الأولى، الثالثة، الخامسة إلخ)، ويعتبر الدعاء في هذه الليالي مستحبًا ومستجابًا.

    على العموم، يجب أن نتذكر أن الدعاء مستحب ومستجاب في أي وقت من الأوقات، ويمكننا أن ندعو الله تعالى في أي لحظة نشعر فيها بالحاجة إلى رحمته وتوفيقه.

     

    أفضل إجابة

‫أضف إجابة