لماذا يصر الشيعة على التوسل والاستغاثة بالائمة ويخالفون القران الكريم؟

السؤال

القران الكريم انزله الله تعالى على رسولنا الكريم باللغة العربية واحكامه واضحة وان الله تعالى على الرغم من رحمته ومغفرته وحلمه ولكنه لا يغقر ان يشرك به وقد قال جل جلاله في ايات كثيرة انه لا يشفي المرضى ولا يرزق ولا ينجي الا هو.

من يسمون انفسهم علماء الدين يصرون على ان الائمة يرزقون ويشفون الامراض ويعيدون الغائب بالتوسل والاستغاثة لابقاء هذه الشريحة من الناس جاهلة وضمان اتباعهم لهذه الشرذمة الضالة المضلة.

الرجوع الى الله تعالى واعطاءه ولو جزء بسيط من قدره ينجي من عذاب النار ويجعل الخالق يحب عبده لانه يناجيه ويدعوه وان الامام هو عبد لله تعالى وليس شريك.

رب سائل يسأل ويقول اننا نعبد الله ولا نشرك به ولكن الائمة مقامهم رفيع عند الله وانا اقول له انا اؤيدك ان اهل البيت مقامهم كبير عند الرحمن الرحيم ولكن لم يعطهم مقاليد الحكم وهو ليس بعاجز فهو قادر على كل شيء والاجابة بيده وحده.

فلماذا هذا الاصرار والعناد الى درجة انهم صورو انفسهم امام المذاهب الاسلامية الاخرى بأنهم مشركين لان عوامهم وبعض خواصهم تظهر من السنتهم رائحة الشرك وان لم يقصدو ذلك فهم يؤثرون على مذهب كامل من اجل العناد والمصالح الدنيوية الضيقة.

فهل من تعليق على ذلك؟

0
ali 2020-05-06T15:12:17 0 الاجابات 98 مشاهدات 0

‫اضف اجابة