هل مصطفى الكاظمي مناسب لمنصب رئاسة الوزراء؟

تبليغ
السؤال

يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذا السؤال.

تبليغ
‎إلغاء

مصطفى الكاظمي الذي كان يشغل منصب رئيس جهاز المخابرات في العراق ومن يعرف ما هذا الجهاز فقد عرف ومن لم يعرف فهو معذور.

جهاز المخابرات في العراق لا يشبه اي جهاز اخر في الدول الاخرى حيث ان البلدان العالمية يشكل هذا الجهاز الاهم في الحفاظ على الامن ولا يمكن اختراقه ابدا لانه محاط باناس مهنيين ومدربين على اعلى مستوى.

اما جهاز المخابرات العراقي فهو مخترق من قبل الولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا ودول الخليج والاردن وايران وتركيا ودول اخرى مثل روسيا وبلدان مهتمة بالشأن العراقي.

للمرة الاولى في تاريخ هذا الجهاز وقوانينه يتم تعيين كاتب صحفي لا يمتلك شهادة جامعية يمتلك جنسية امريكية وعائلته تعيش في الولايات المتحدة الامريكية كرئيس لهذا الجهاز الفاشل.

مصطفى الكاظمي وعلى الرغم من احوال العراق التعيسة وسرقة ميزانية الدولة لعام 2020 ونزول اسعار النفط والموانيء بيد المعممين والمراجع يقبل بمنصب رئاسة الوزراء.

كيف سينجح هذا الشخص في نقل العراق الى بر الامان وانقاذه؟ هل هو حب المنصب من دفعه للقبول به ام انه سيكون كبش الفداء؟

تم الحل 0
مجهول سنتين 2020-06-02T00:13:41+03:00 1 إجابة 210 مشاهدات 1

إجابة ( 1 )

    0
    2021-01-25T22:41:31+03:00

    يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذه الإجابة.

    تبليغ
    ‎إلغاء

    أسباب تجعل مصطفى الكاظمي غير مناسب لمنصب رئاسة الوزراء :

    1. ترأس على جهاز المخابرات العراقي لفترة طويلة وهذا يعني انه مشارك في الحكومات السابقة منها حكومة حيدر العبادي وعادل عبد المهدي وهو جزء من الفساد.
    2. طلب ان يحصل على مسؤولية رئاسة الوزراء في وقت عصيب بدون ان يضع اي حلول بل مجيئه زاد تفاقم الامور لكونه ضعيف جدا ولا يرتقي لهذا المنصب نهائيا.
    3. الاحزاب والميليشيات تسيطر عليه وتقوم بتهديده بين فترة واخرى الى درجة انه يصنع بطولات لنفسه ولكنها وهمية كونه عميل سري لهم.
    4. لم يحارب الفساد ولا سرقة المال العام وازدادت المشاكل من ضمنها التفجيرات التي يتم اتهام داعش بها ولكن الحقيقة هذا ديدن الاحزاب الاسلامية التي تشارك في ادارة العراق.
    5. مصطفى الكاظمي طالب سلطة من اجل الشهرة والمال والدليل محاولته الترشيح مرة اخرى من خلال كسب شعبية ضعيفي العقول وقصيري النظر.
    أفضل إجابة

‫أضف إجابة