سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

دراسة تأثير صفحات الهبوط بشكل كامل

دراسة تأثير صفحات الهبوط هو محور هذه الصفحة بالاضافة الى انشاء الحملات الاعلانية . دراسات حول صفحات الهبوط وتأثيرها على المشتري .حتى الآن تكلمنا عن صفحات الهبوط بكل تفاصيلها وذكرنا مكوناتها وفوائدها وكيفية تنسيقها، كما ذكرنا كيفية توظيفها في الترويج لأعمالك التجارية عبر شبكة الإنترنت، ذكرنا أيضا العناصر التي تتكون منها صفحة الهبوط بالتفصيل وتكلمنا عن الأخطاء التي يجب عدم ارتكابها في بناء صفحات الهبوط، بعد قراءتك لكل هذه المعلومات والربط بينها لابد أنك أصبحت مضطلعا وكونت فكرة عن أساسيات صفحات الهبوط.

في هذا المقال سنتناول موضوعين أساسيين: سنتناول الموضوع الأول بعض الأمثلة والحالات الدراسية عن صفحات الهبوط والتحسينات التي يمكن أن تتم عليها، والأثر الذي يمكن أن تحدثه هذه التحسينات، هذه الحالات الدراسية ستكون بمثابة حصيلة وملخص لكل ما تم ذكره في مقالات سابقة من معلومات حول صفحات الهبوط.

طالما أن هذا المقال مكتوب باللغة العربية فهو موجه لأصحاب المشاريع والأعمال عبر الإنترنت وأصحاب المواقع، لذلك سيكون الموضوع الثاني عن واقع التجارة الإلكترونية ومستقبلها في المنطقة العربية، وكيفية توظيف المهارات والمعلومات التي تعلمتها سابقا عن صفحات الهبوط في السوق العربية.

دراسة تأثير صفحات الهبوط

دراسة تأثير صفحات الهبوط قبل وبعد التحسين

1- حالات تحت الدراسة

سنقدم تاليا بعض الأمثلة والحالات الدراسية عن صفحات الهبوط، سنقدم لك صفحة الهبوط قبل التعديل وبعد التعديل، كل ما أطلبه منك هو أن تتخيل نفسك بدلا من مالك الصفحة تخيل أن الصفحة هي صفحتك، بناء على كل ما درسته سابقا حاول أن تبحث عن نقاط الضعف هذه الصفحات وما الذي يمكن أن تحسنه في هذه الصفحة حتى ترفع نسبة التحويل، أمر أخير أريد الإشارة إليه قبل البدء بتقديم الأمثلة، قد لا تتطابق التحسينات التي تقترحها مع التحسينات المقدمة في الأمثلة، هذا لا يعني أنها خاطئة بل هي فكرة مختلفة وقد أفضل الفكرة المطروحة.

أ- الحالة الأولى

صفحة الهبوط قبل التحسين

الحالة 1 قبل

صفحة الهبوط بعد التحسين

الحالة 1 بعد

التحسينات التي تمت

يمكنك ملاحظة الفرق في التصميم بين صفحة الهبوط الأولى وصفحة الهبوط الثانية، فالصفحة الأولى ذات تصميم ممل بينما الصفحة الثانية أجمل بكثير، تفتقر الصفحة الأولى إلى الأسباب التي تجعل المستخدم يختار الخدمة التي يتم الترويج لها بينما نجدها مذكورة بشكل واضح وصريح في الصفحة المحسنة، أمر أخير أحب الإشارة إليه أن الصفحة المحسنة أضافت زر نداء إجراء ثاني “SEE DEMO” الأمر الذي يزيد من فعالية هذه الصفحة، قد تبدو هذه التعديلات بسيطة لك، ولكنك ستغير رأيك عندما أخبرك أن هذه التعديلات قد رفعت نسبة تحويل صفحة الهبوط بمقدار 33%، وهذا ما أريد أن أوضحه لك في حالاتنا الدراسية الأولى، وهو أن تدرك الأثر الذي تلعبه بضعة تعديلات على صفحة الهبوط في رفع نسبة مبيعاتك.

ب- الحالة الثانية

صفحة الهبوط قبل التعديل

الحالة 2 قبل

صفحة الهبوط بعد التعديل

الحالة 2 بعد

التحسينات التي تمت

ربما في البداية ستعتقد أن كلا الصفحتين متطابقتين، وأنني أخطأت وكررت الصورة أثناء كتابة هذا الكتاب، حسنا أمعن النظر قليلا فالتصميم هو ذاته فعلا، ولكن ماذا عن المحتوى؟ في صفحة الهبوط الأولى كانت العبارة الأساسية التي تبين لك السبب الذي يدفعك إلى شراء المنتج “Feel fresh without sweat marks” أي اشعر بالانتعاش بعيدا عن آثار العرق، هذه العبارة تعني إذا كنت تريد الشعور بالانتعاش فاشتري المنتج.

في صفحة الهبوط المحسنة سنجد العبارة قد تغيرت بالشكل التالي: “Put an end to Sweat marks” أي ضع نهاية لعلامات العرق، هذه العبارة تعني إذا كنت تعاني من علامات العرق على ثيابك فمنتجنا يقدم لك الحل النهائي لهذه المشكلة “لاحظ كلمة end”، في استخدام العبارتين كبير جدا رغم البساطة الظاهرة، بالعبارة الأولى تدعوك لشراء المنتج إذا كنت تبحث عن الاسترخاء، بينما العبارة الثانية فتقدم لك مشكلة وتقدم لك الحل الجذري لها، حتى تفهم الفرق في التأثير بين العبارتين يكفي أن أخبرك أن نسبة تحويل صفحة الهبوط الأولى هي %38.3 بينما نسبة تحويل صفحة الهبوط الثانية هي 93%.

ج- الحالة الثالثة

صفحة الهبوط قبل التعديل

الحالة 3 قبل دراسة تأثير صفحات الهبوط

صفحة الهبوط بعد التعديل

الحالة 3 بعد

التحسينات التي تمت

الهدف من صفحة الهبوط هذه هو دفع الزوار للتسجيل في الموقع، في صفحة الهبوط المحسنة تم تبسيط التصميم بشكل كبير وإزالة الكثير من المعلومات غير الضرورية في صفحة الهبوط، كما تم ذكر الأسباب التي تدفعك للتسجيل بشكل واضح وصريح، ولكن التعديل الأهم والذي كان له الأثر الأكبر في رفع نسبة التحويل هو ذكر كلمة FREE وبخط كبير في زر نداء الإجراء، صفحة الهبوط المحسنة رفعت عملية التسجيل في الموقع بمقدار 128%، لذلك إذا كان لديك شيئ يمكنك تقديمه بالمجان لزوار صفحة الهبوط فاذكر ذلك بشكل واضح وصريح لأنه سيلعب دورا أساسيا في رفع نسبة التحويل.

د- الحالة الرابعة

صفحة الهبوط قبل التحسين

الحالة 4 قبل دراسة تأثير صفحات الهبوط

صفحة الهبوط بعد التحسين

الحالة 4 بعد

التحسينات التي تمت

تم استبدال الفيديو في صفحة الهبوط بعرض للشرائح، فالفيديو في صفحة الهبوط الأولى طويل ومدته أربع دقائق، لاحظت الشركة أن معظم زوار صفحة الهبوط لم يشاهدوا الفيديو کامة، لرفع نسبة التحويل قامت الشركة باستبدال الفيديو بعرض شرائح بسيط وأكثر جاذبية ويوصل الفكرة بسهولة إلى زوار الموقع، عملية الاستبدال هذه رفعت نسبة التحويل بمقدار 30% ولكن هذه ليست قاعدة، فأحيانا يحقق الفيديو معدل تحويل أعلى من عرض الشرائح، وأحيانا العكس صحيح، لذلك دوما ابحث عن الأنسب لموقعك وللمنتج الذي تروج له.

ه- الحالة الخامسة

صفحة الهبوط قبل التحسين

الحالة 5 قبل دراسة تأثير صفحات الهبوط

صفحة الهبوط بعد التحسين

الحالة 5 بعد دراسة تأثير صفحات الهبوط

التحسينات التي تمت

معظم الناس يضعون في حسبانهم عندما لا يشاهدون السعر في الإعلان أن السعر مرتفع لذلك لا تضعه الشركة في إعلانها، لذلك يحجمون عن الشراء، وهذا الخطأ ارتكبته الشركة أعلاه حيث لم تقم بذکر سعرها في صفحة الهبوط الأولى، ثم عدلتها ووضعت السعر بشكل واضح وصريح في صفحة الهبوط الثانية، وهذا ما ساعد على رفع نسبة التحويل كثيرة.

و- الحالة السادسة

صفحة الهبوط قبل عملية التعديل

الحالة 6 قبل

صفحة الهبوط بعد عملية التعديل

الحالة 6 بعد دراسة تأثير صفحات الهبوط

التحسينات التي تمت

التحسين الأساسي الذي تم في صفحة الهبوط هذه هو تقليل عدد الخانات التي على المستخدم ملؤها، صفحة الهبوط الأولى تقوم بجمع كم كبير من المعلومات وتتطلب وقتا لتعبئتها ما يجعل الزائر يعزف عن المتابعة وهذا يخفض نسبة التحويل لصفحة الهبوط هذه، قامت الشركة بدراسة المعلومات المطلوبة وقامت بتقليصها إلى أقل قدر ممكن ثم حسنت صفحة الهبوط بإزالة الحقول غير الضرورية فكانت النتيجة زيادة نسبة التحويل بمقدار 35%.

ز- الحالة السابعة

صفحة الهبوط قبل التحسين

الحالة 7 قبل

صفحة الهبوط بعد التحسين

الحالة 7 بعد دراسة تأثير صفحات الهبوط

التحسينات التي تمت

التحسين الأساسي الذي تم في هذه الصفحة هو التلاعب بالألوان حيث في صفحة الهبوط الأولى يمكنك ملاحظة التباين اللوني السيئ بين زر نداء الإجراء والخلفية، في صفحة الهبوط المعدلة تم تحسين هذا التباين اللوني بشكل كبير وزيادة المساحة الفارغة التي تحيط بزر نداء الإجراء، هذا التحسين رفع نسبة التحويل بمقدار 232%.

هذه الأمثلة تبين لك كيف يمكن التعديلات بسيطة جدا أن ترفع نسبة التحويل بشكل هائل، وارتفاع نسبة التحويل سينعكس إيجابا على نسبة مبيعاتك، لذلك حاول تحسين وتطوير صفحة الهبوط الخاصة بك قدر الإمكان، استفد من المعايير المذكورة في هذا الكتاب، فكلما راعيت المعايير التصميمية وحرصت على المحتوى الجيد كلما حققت نسبة تحويل أعلى.

على كل حال دراسة تأثير صفحات الهبوط سوف يتم تلخيصه بالحالات السبعة اعلاه. جميع الحالات تم عرض صور لها قبل التحسين وبعده. زيادة على ذلك تم شرح كل التحسينات التي تمت . بالاضافة الى ذلك فلا يوجد مانع من قراءة النقاط التالية.

2- السوق العربية (دراسة تأثير صفحات الهبوط)

سواء أكنت مستثمرا لشركة صغيرة أو أو مالكا لشركة كبيرة، بعد قراءتك لهذا الكتاب الكثير من الأسئلة تتبادر إلى ذهنك الآن، كيف سأوظف صفحات الهبوط في التسويق لمنتجاتي في السوق العربية، من أين أبدأ أولى الخطوات، ما الذي علي فعله؟ في الحقيقة السوق العربية الإلكترونية سوق واعدة جدأ، وهذا ليس مجرد كلام، فالإحصائيات والأرقام كلها تشير إلى ارتفاع نسبة استخدام الإنترنت في عمليات التسوق، في ما يلي بعض الإحصائيات والأرقام لدراسة قامت بها بوابة الدفع العربية تبين لك نسبة الزيادة الهائلة لاستخدام الإنترنت في السوق العربية:

  1. بلغت نسبة الزيادة في استخدام الإنترنت 400% لعام 2014.
  2.  انخفض استخدام البنوك التقليدية بنسبة 50% لظهور البنوك الإلكترونية والدفع الإلكتروني.
  3.  في الإمارات العربية المتحدة أكثر من 30% من سكانها يتسوقون عبر الإنترنت.
  4.  دولة الكويت 40% من سكانها يشترون عبر الإنترنت.

هذه الأرقام تعطيك دلالات عن مدى النمو الكبير الذي تشهده السوق الإلكترونية العربية وتجعلك أمام خيار وحيد لا بد منه وهو الترويج الإلكتروني والدعاية الإلكترونية وبالتالي استخدام صفحات الهبوط، وهذا ينقلنا إلى السؤال التالي من أين تبدأ، في الحقيقة وبعد البحث والتحري يمكنني بكل ثقة أن أقول لك أن شبكة حسوب الإعلانية ستكون هي خيارك الأفضل، البحث الذي قمنا به شمل الكثير من العوامل في مقدمتها الخبرة في التعامل مع صفحات الهبوط، وبناء إعلان يناسب المستخدم العربي.

هناك الكثير من العوامل الخاصة بالمستخدمين العرب بعين الاعتبار عند بناء صفحة الهبوط والترويج عبر شبكة الإنترنت! والتي يجب أخذها. فإذا أردت الترويج لعملك الإلكتروني وليس لديك خبرة وتبحث عن الخيار الأمثل فإعلانات حسوب هي خيارك الأمثل، بعدما قمنا بإنشاء صفحات الهبوط بالمعايير التي شرحناها جاء الدور الجذب الزوار لصفحات الهبوط الخاصة بنا وأخذهم في رحلة حتى نحولهم لعملاء حقيقين لمنتجاتنا فما تساعد فيه إعلانات حسوب هو وصول إعلانك للزوار المستهدفين عبر شبكة ناشريها الضخمة.

من المواقع العربية عالية الجودة، العوامل التي أخذنها بعين الاعتبار كثيرة عند اختیار شبكة حسوب وسنشرحها باختصار، العامل الأهم كان هو الخبرة في السوق العربية وفهم المستخدم العربي، هنالك الكثير من العوامل والتصاميم والمحتوى التي تناسب احتياجات وثقافة المستخدم العربي وأخرى لا تناسبها، خبرة إعلانات حسوب في السوق العربية جعلتها قادرة على استبعاد كل العناصر التي يمكن أن تؤثر سلبا على حملتك الدعائية وبالتالي زيادة نسبة مبيعاتك والعائد على الاستثمار.

تذكر أن محتوى الإعلان وصفحة الهبوط سلاح ذو حدين، فاحتواء الإعلان أو صفحة الهبوط على محتوى لا يلقى قبولا لدى المستخدم العربي قد يؤثر سلبا على سمعتك التجارية، أيضا الحلول التي توفرها إعلانات حسوب سواء شبكة التسويق بالعمولة التي تدفع فيها فقط عند كل عملية إتمام تحويل “كمة النموذج المطلوب في صفحة الهبوط أو إتمام عملية تسجيل مستخدم جديد” أو حتى شبكة الظهور والتي تدفع فقط فيها عن كل نقرة حقيقية من زائر مستهدف حسب الكلمات المفتاحية والدولة والاهتمامات، هذه الحلول تقلل جدا من التكلفة وتجعلك تدفع فقط على النتائج.

العامل الثاني الذي أخذناه بعين الاعتبار هو السعر، فالأسعار التي تقدمها حسوب مناسبة جدا مقارنة بالخبرة التي تمتلكها، كل ما يمكننا القول أن الجمع بين عاملي السعر وجودة شبكة الناشرین وتخصصها جعل إعلانات حسوب تتصدر السباق. الرأي السابق هو رأي شخصي أردت أن أقدم لك فيه جوابا عن سؤالك: عن مرحلة ما بعد بناء صفحة هبوط ناجحة وكيفية توجيه الزوار لها واستهداف المستخدم العربي.

بعد أن تصمم صفحة الهبوط وتختار الشبكة المناسبة للترويج لإعلانك تأتي الخطوة التالية وهي تقييم حملتك الإعلانية، في الفقرة التالية سأوضح لك بعد أن اخترت شبكة إعلانات حسوب كيف تتم إنشاء حملة إعلانية عبر شبكة إعلانات حسوب وكيفية مراقبة هذه الحملة عبر Google URL Builder و Google Analytics، يمكنك قراءة المثال التالي و تطبيق ما تتعلمه في الشبكة التي تختار العمل منها.هذا يعني ان دراسة تأثير صفحات الهبوط سوف يزيد من مبيعات الزبائن في السوق العربية.

٣. تتبع الزوار وقياس الأداء

أ. كيف تتبع الزوار لتقيس الأداء وتحكم على النتائج؟

الخطوة الأساسية في تقييم نجاح صفحة الهبوط الخاصة بك وحملتك الإعلانية هي تتبع مصادر زيارات الزوار المختلفة، وكذلك متابعة الإحصائيات الخاصة بهم سواء عدد النقرات، نسبة النقر للظهور CTR أو حتى نسبة العائد على الاستثمار ROI.

عملية تتبع وإحصاء الزوار تلك تتطلب منك العمل على أداتين أساسيتين من جوجل. الأداة الأولى Google URL Builder وهي المسؤولة عن تحويل الرابط المطلوب تتبعها من رابط عادي إلى رابط قابل للتعقب عبر إضافة بعض اللواحق إلى الرابط الأصلي، أما الأداة الثانية فهي Google Analytics ونقدم لك إحصاءات وافية عن عملية التتبع وخلاصة تحليلية لمجمل النقرات التي تمت على الرابط.

تتبع الزوار وقياس الاداء دراسة تأثير صفحات الهبوط

سنبدأ أولا بشرح Google URL Builder وهي أداة بسيطة وسهلة الاستخدام. بداية افتح الموقع وستجد الحقول التالية التي تتطلب منك تعبئتها بالشكل التالي:

  1. رابط الموقع Website URL: في هذا الحقل سنضع الرابط الذي تريد تتبع عدد النقرات التي تتم عليه ” يمكنك وضع رابط صفحة الهبوط – رابط الصفحة الرئيسية أو المنتج المراد الإعلان عنه – … إلخ “.
  2. مصدر الحملة Campaign Source: اسم الشبكة الإعلانية التي اخترتها لتنظيم الحملة ” بما أنني اخترت شبكة إعلانات حسوب فسأضع Hsoub .
  3.  متوسط الحملة Campaign Medium: هنا نضع الطريقة المستخدمة في الإعلان ” بما أنني سأستخدم إعلانات الدفع حسب النقر فسأضع CPC.
  4. صيغة الجملة Campaign Term: كلمة مفتاحية لها علاقة بالسلعة أو الإعلان “الحقل اختياري وليس بالضرورة تعبئته، لاحظ عدم وجود نجمة بجواره.
  5. اسم الحملة Campaign Content و Campaign Name: أي تصنیفات فرعية أخرى تلائم متطلبات تتبعك للرابط “الحقل اختياري وليس بالضرورة تعبئته.

فورمة جوجل

دراسة تأثير صفحات الهبوط تشمل ايضا التتبع التي سوف توضح لنا التحسينات التي تمت. لأن في حالة كانت التحسينات سلبية فأن معرفة التتبع بالاضافة الى الاداء سوف يوضح ذلك. عمليات الزيارة والتفاعل مع الصفحات سيكون في هذه الحالة نتيجة دراسة تأثير صفحات الهبوط.

إنشاء حملة إعلانية إعلانات حسوب:

1- أنشئ حساب معلن جديد إن لم تكن قد أنشأته بعد، ثم قم بإضافة رصيد لحسابك باستخدام أي من الوسائل المتاحة (باي بال – بطاقات ائتمانية . كاش يو) وذلك تمهيدا لإطلاق أولى حملاتك الإعلانية.

2- توجه للتبويب “شبكة الظهور” ومنه إلى التبويب الفرعي “الحملات الإعلانية” ثم اضغط  “حملة إعلانية جديدة”.

حملة حسوب دراسة تأثير صفحات الهبوط

3-  أدخل اسم للحملة، والميزانية الإجمالية اليومية لها، ثم اضغط “انشاء”.

الدفع

4- ستجد الآن اسم الحملة قد أدرج في جدول الحملات، وأصبحت حالته “نشطة”. قم الآن بتحديد تاريخ انتهاء الحملة، ثم النقر على اسم الحملة للبدء في إضافة الإعلانات.

5- اضغط زر إعلن نصي جديد أو أي نوع من أنواع الاعلانات الاربعة المتاحة نصيو – فيديو – بانر أو HTML.

الاعلانات النصية

6- أدخل الآن كافة تفاصيل إعلانك الجديد، ولا تنس إدخال رابط صفحة الهبوط المضاف إليه اللواحق باستخدام Google URL Builder لتتمكن من تتبع إحصاءاته من داخل Google Analytics كما وضحنا سابقا.

اختبارات اعلانات حسوب

7- سيراجع إعلانك من قبل فريق الدعم تمهيدا للموافقة عليه وظهوره ضمن إعلانات شبكة الظهور على مواقع الناشرين، والبدء في تلقي النقرات من قبل الزوار المستهدفين.

إنشاء حملة إعلانية عبر شبكة إعلانات حسوب للتسويق بالعمولة:

1- أنشئ حساب معلن جديد إن لم تكن قد أنشأته بعد، ثم توجه للتبويب “شبكة التسويق بالعمولة”، ومنه إلى زر “ابدأ”.

حسوب التسويق بالعمولة

2- أدخل الآن كافة التفاصيل المتعلقة بحملتك الإعلانية التي تريد إطلاقها، ثم اضغط “أرسل”.

ارسال طلب دراسة تأثير صفحات الهبوط

3- خلال ٢٤ ساعة، سيتم التواصل معك من قبل فريق الدعم الخاص بشبكة التسويق بالعمولة والترتيب لإنشاء حملتك الإعلانية. بعدها، يمكنك تعبئة رصيدك، وستتمكن من الدخول على لوحة التحكم الخاصة بمعلني شبكة التسويق بالعمولة وإنشاء حملة جديدة بالنقر على زر “حملة إعلانية جديدة”.

حملة اعلانية جديدة دراسة تأثير صفحات الهبوط

4- قم بإدخال تفاصيل الحملة الإعلانية كما هو موضح على النحو التالي:

  • اسم الحملة: أدخل اسمأ معبرة عن طبيعة الحملة، مثلا: “لعبة الأسطورة السابعة – الخليج” إن كنت تستهدف تسجيل زوار من الخليج في لعبة أون لاين مثلا.
  • تاريخ الانتهاء: اختر التاريخ الذي ينتهي فيه العرض تلقائية أي التاريخ الذي تتوقف فيه الروابط التي يستخدمها المسوقون عن الإحالة إلى عرضك. لاحظ أنه يمكن للعرض أن يتوقف قبل ذلك في حالة انتهاء رصيدك، لذا يفضل متابعته بصفة منتظمة.
  • وصف المنتج باللغة العربية: أكتب وصفة باللغة العربية للمنتج الخاص بك، وسيتم عرضه لكافة من يرغب بالاشتراك في التسويق له. استخدم جملا مميزة تكشف عن طبيعة المنتج، ولماذا هو أفضل من غيره، بعض المسوقين يقتبسون جملا من الوصف الرسمي للمنتج، فاحرص على انتقائها بعناية.
  • وصف المنتج باللغة الإنجليزية: أكتب وصفة باللغة الإنجليزية للمنتج.
  • رابط صفحة الهبوط: أدخل رابط الصفحة التي تود أن يحال إليها الزوار عند النقر على روابط الإحالة التي يستخدمها المسوقون لعرضك. قد تكون صفحة تحميل برنامج أو تسجيل نموذج ما أو شراء منتج، طبقأ للعرض الخاص بك.
  • طريقة التحويل: اختر المطلوب من الزائر عند زيارته لصفحة الهبوط ” إكمال نموذج – تحميل برنامج – إتمام عملية شراء – إتمام تسجيل مستخدم ” بناء على طبيعة العرض الخاص بك.
  • تكلفة كل تحويل: المبلغ الذي ستدفعه “بالجنيه الاسترليني” عن كل عملية تحويل صحيحة
  • الصفحة التي يتحقق بها الهدف: الصفحة التي إذا ما وصل إليها الزائر المحال عن طريق أي مسوق لعرضك يعتبر التحويل صحيحة ويتم حينها خصم تكلفة التحويل من رصيدك لصالح المسوق. غالبا ما تكون صفحة شكر الزائر على التسجيل في موقعك، أو على تحميله برنامجك، أو على شرائه منتجك، طبقا الطبيعة العرض الخاص بك.
  • وسائل التسويق المسموح بها لهذه الحملة: الوسائل التي لا مانع في استخدامها من قبل المسوقين للتسويق لعرضك. يمكنك الضغط على زر Ctrl واختيار أكثر من طريقة.
  • الأقسام: اختر قسم – أو أكثر. لتوصیف طبيعة حملتك.
  • الدول المستهدفة: اختر الدول التي تستهدفها بالنقر على اسمها، ويمكن اختيار أكثر من دولة بالضغط على زر Ctrl. لاحظ أن أي زائر من خارج البلدان المستهدفة لن يظهر له العرض الخاص بك إن قام بالنقر على أي رابط إحالة خاص بمسوقي عرضك.
  • شعار الحملة: قم بالضغط على زر “اختيار” لرفع صورة تمثل شعار حملتك، وتظهر لكافة المسوقين بشبكة التسويق بالعمولة.
  • البانرات: قم بالضغط على زر “اختيار” لرفع صور البانرات التي يمكن لمسوقي حملتك أن يستخدموها في التسويق لعرضك.

اعدادات حسوب

5- اضغط على زر “إنشاء”.
6- ستراجع تفاصيل حملتك الآن، وتفعيلها من قبل فريق إعلانات حسوب.

ختام المقال حول دراسة التأثير الخاص بصفحات الهبوط شمل ايضا انشاء الحملات الاعلانية. كل هذه الحملات يجب ان تؤدي الى روابط خاصة بصفحات الهبوط. عن طريق دراسات الحالة سوف يتم ايضاح عمليات التحويل التي تتم نتيجة التسويق الاعلاني اعلاه بأي طريقة كانت.

اقرأ أيضا بالاضافة الى دراسة تأثير صفحات الهبوط :

عن AdmiN

واحد من الناس اعشق التدوين والمساعدة اسأل اي سؤال في اي مجال وسوف احرص على اجابتك بطريقة تقنعك حتى وان لم اكن افهم في موضوع سؤالك ساقرأ عنه واعود اليك كي افصله اليك واقربه الى ذهنك اكثر انا صديق الجميع ومستعد للمساعدة في كل وقت.

‎إضافة تعليق

ما هي عاصمة مصر ؟ ( القاهرة )

istanbul escort - escort izmir - mersin escort - adana escort - antalya escort